مسلسلات

حكاية لازم أعيش

أصداء إيجابية منذ بداية عرض حكاية “لازم أعيش” وهي إحدى حكايات المسلسل المصري “إلا أنا” . الذي يناقش العديد من قضايا المرأة، وتطرح حكاية “لازم أعيش” مشكلة مرض البهاق وكيفية التعايش معه. هذا لأول مرة في الدراما المصرية.

قصة حكاية لازم أعيش:

تجسد  الممثلة جميلة عوض دور فتاة تسمى نور مصابة بمرض البهاق. هو يعتبر حالة يفقد فيها الجلد خلاياه الصبغية ، فيؤدي ذلك الى  ظهور بقع متغيرة اللون في مناطق متعددة من الجسم، بما فيهم الجلد والشعر والأغشية المخاطية ، وعادة ما يزيد حجم هذه البقع فاقدة اللون مع الوقت. يحدث البهاق عندما تموت الخلايا التي تنتج  صبغة الميلانين أو تتوقف عن أداء وظيفتها.

وتحاول نور جاهدة  إخفاء مرضها عن طريق استخدام مساحيق التجميل لتخفيف معاناتها من تنمر المجتمع ونظرته السلبية لها أو حتى نظرة الشفقة .

وتدور القصة حول ارتباط نور بالشاب حاتم  .الذي يتخلى عنها فور علمه بمرضها بعد أن أخفت قصتها عليه . ثم تقترب نور من زميل العمل شريف الذي يعرف بمرضها .لكن يستمر انجذابه لها بالرغم من علمه بمرضها وبعد ذلك  تقرر نور مواجهة المجتمع بعد أن أدركت ان هذا هو السبيل الوحيد للتغلب على مشكلتها. ويستطيع شريف ان يخرجها من حزنها ويرتبط بها في النهاية.

وتتكون حكاية “لازم اعيش” من 10 حلقات، تم عرضه في أكتوبر 2020، على قناة دي ام سي وعلى منصة شاهد.

طاقم العمل:

الحكاية من بطولة جميلة عوض ، نجلاء بدر،احمد خالد صالح، خالد أنور، باسم مغنية، سلمى أبو ضيف ، وغيرهم ومن تأليف  الكاتبة نجلاء الحديني، واخراج مريم احمدي. وإنتاج شركتي اروما وسينرجي .

وحاولت الكاتبة جاهدة تسليط الضوء على قضية التنمر على مرضى البهاق. ذلك المرض الذي قد يحول حياة الشخص إلى حياة شاقة لما يلقاه من مصاعب ونظرة غير آدمية وتعامل غير سوي من الكثير من أفراد المجتمع. وثحث فيه المصابين بهذا المرض على تقبل اختلافهم ومواصلة النجاح .

ومن الجذير بالذكر أن من بداية عرض الحكاية وهي حديث السوشيال ميديا لمناقشته واحدة من أهم القضايا الرئيسية في المجتمع .

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى