صحة نفسية

خطوات شفاء الجروح العاطفية!

شفاء الجروح العاطفية. من المهم أن تتعلم خطوات تجعلك في صحة نفسية جيدة للتعامل مع الآخرين بهدوء و روية. و أن لا تخجل من حقك في إنهاء و اعتزال كل ما يؤذيك. في هذا المقال ستتعرف على خطوات شفاء الجروح العاطفية و كذلك نصائح للحفاظ على قرار الانفصال!

خطوات شفاء الجروح العاطفية!

  • الفضفضة: إن الفضفضة و تفريع ما بداخلك من المشاعر العالقة بفعل العلاقة السامة مهم جدًا حتى لا تبقى منعزلًا عن المحيط الخارجي و تبقى أسير العزلة و البذكريات السلبية.أخبر صديقك المقرب أو أحد افراد عائلتك عن الذي تشعر به. و أخبرهم عن الطرقث التي تحبها للانتقال من هذه المرحلة بسلام.
  • تكوين علاقات إيجابية: للانتقال من مرحلة إنهاء العلاقات السامة و التخلص منها. انتقل إلى مرحلة ثانية آمنة و فعالة لتُشفى و تتعافى عاطفيًا من خلال تكوين علاقة إيجابية و استبدالها. و ابحث عن الطرق التي تعزز و تدعم علاقتك مع الأشخاص الذين يحبونك و يشعرونك بالرضا.يمكنك أيضًا تكوين صداقات جديدة من خلال الانضمام إلى نادٍ أو منظمة  و كذلك المشاركة في مجموعة دعم. تذكر أنه من الجيد أن تمنح نفسك بعض الوقت للشفاء. لا تقفز مرة أخرى إلى المواعدة و تكوين علاقات و أنت لست مستعد.
  • الرعاية الذاتية: لا شك في أنك أذيت نفسك في العلاقة السامة. الآن قم بإعادة و جلب   الحب والرحمة إلى نفسك. قم ببناء روتين للعناية الذاتية يركز على رعاية عقلك وجسدك و كذلك روحك.  قم بتدليل نفسك بوجبات صحية ومغذية. أيضًا مارس تمارين مهدئة مثل اليوجا أو الرقص التعبيري. بالإضافة إلى أخذ حمامات دافئة بزيوت معطرة أو فقاعات. أو قم بالمشي لمسافات طويلة في الطبيعة.علاوة على ذلك الكتابة و التدوين عن ما في داخلك من أفكار ومشاعر. و القيام برحلة و تغيير الروتين اليومي.
  • الذهاب إلى طبيب نفسي: يمكن للطبيب النفسي أن يفهم و يحلل ما سبب حدوث هذا معك. و يحاول ربطها بذكريات طفولتك. و يساعدك في التئام جروحك و منحك الراحة النفسية للبدء في حياة جديدة خالية من العلاقات السامة.

 نصائح للحفاظ على قرار الانفصال:

  • طلب الدعم: لا بأس بأن تحيط نفسك بالأصدقاء الجيدين و كذلك أفراد الأسرة المقربين منك. ليقوموا بدعمك نفسيًا و استشارتهم في الحفاظ على نفسك من هذا الشخص.
  • إبلاغ الشرطة: إذا كان الشخص الذي انفصلت عنه لا يحترم قرارك و يقوم بإزعاجك باتصاله و تحركاته و كذلك تصرفاه. قومي بإبلاغ الشرطة فهذا سيشكل لك درعًا قانونيًا .

 

عُلا الكحلوت

.Journalist, Content writing ,voice over

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى