منوعات صحية

ما أسباب انعدام النوم ليلًا!

ما أسباب انعدام النوم ليلًا. نعلم أن الجسم يحتاج إلى النوم في الليل.  و لكن قد يستصعب على البعض الحصول على القسط الكافي من النوم ويعود ذلك إلى عدة أسباب. سنذكرها في هذا المقال.

ما أسباب انعدام النوم ليلًا!

بعض الأشخاص يعانوا من مشكلات أثناء النوم على سبيل المثال: صعوبة النوم ليلًا أو الاستيقاظ بعد وقت قصير من النوم . و هذا أمر لا يستوجب القلق إلا في حالات تكراره بصورة مستمرة و كذلك تأثيره على الحياة اليومية.  مع مرور الوقت تسبب قلة النوم أضرارًا جسيمة على صحة الجسم و أيضًا الدماغ  لذلك يجب التعرف على أسباب انعدام  ليلًا:

  •  الإضاءة المرتفعة في الغرفة: استخدام الإضاءة القوية خلال فترات الليل. يمكنها أن تؤثر بشكل سلبي على النوم. و السبب وراء ذلك هو أن الضوء بعد غروب الشمس  يقوم بتقليل أو تأخير إطلاق هرمون الميلاتونين المعزز على النوم.
  •  أداء المهام اليومية في غرفة النوم: قد تكون غرفة النوم هي مكان المذاكرة أو العمل أو مشاهدة الأفلام و كذلك القراءة. و هذا يؤثر سلبيًا بربط مكان النوم  بمكان المهام اليومية.
  •  ارتفاع درجة حرارة الغرفة: ارتفاع درجة حرارة الغرفة يتسبب في صعوبة النوم ليلًا خاصةً في موسم الصيف . مما يؤدي هذا إلى الاستيقاظ في منتصف الليل. و ذلك بفعل انخفاض درجة حرارة جسم  الإنسان بشكل تلقائي في وقت النوم. وإذا كانت درجة حرارة الغرفة مرتفعة للغاية فسوف يعيق عملية الاستغراق في النوم.
  • عسر الهضم: يحدث عسر الهضم في حالة تناول الأطعمة الدسمة أو  التي تسبب آثارًا جانبية في الجسم  كالشعور بعدم الارتياح والإصابة بالانتفاخ إضافة إلى كثرة الذهاب إلى الحمام. كذلك  بعض الأمراض المتعلقة بالجهاز الهضمي على سبيل المثال: الارتجاع المريئي أو ارتداد الحمض  يسببا الأرق و صعوبة النوم ليلًا.

أسباب أخرى!

  •  كثرة الحاجة إلى التبول: إن الشرب قبل النوم بساعة أو ساعتين. تزيد الحاجة إلى التبول بل و حتى الاستيقاظ مجددًا بعد الاستغراق في النوم. كذلك  المشكلات الصحية المتعلقة في المثانة و مرض السكري تؤدي إلى كثرة الحاجة إلى التبول وخاصةً في فترة الليل.
  • الإجهاد الشديد: يسبب الضغط النفسي و المشاعر السلبية في إعاقة الاستغراق في النوم ليلًا. و يزيد إفراز الجسم لهرمون الكورتيزول الذي يُعرف بهرمون التوتر عند الشعور بالإجهاد فيسبب صعوبة في الاستغراق بالنوم.
  •  استنشاق النعناع: يستخدم الكثير من الأشخاص معجون أسنان برائحة النعناع قبل النوم. دون علمهم بمدى تأثير رائحة النعناع في شعورهم باليقظة و الانتعاش و بالتالي انعدام النوم.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى